أفضل 10 طرق لإظهار التقدير للموظفينMenaItech

خلق بيئة عمل مناسبة ليست بالأمر الصعب على المدراء أو أصحاب الشركات، خاصة وأن العاملين يقضون أوقات في العمل ربما أكثر من الأوقات التي يقضونها في منازلهم بخلاف ساعات النوم، لذلك من الأهمية وجود بيئة عمل صحية وجذابة، لكي يتمكن الموظفين من أداء عملهم بشكل مناسب.

توفير مناخ مناسب للعمل يبدأ من صاحب العمل والمدراء من حيث تقديم المساعدات وإظهار مدى تقديرك للموظفين وتحفيزهم على العمل وأن تظهر لهم مدى أهميتهم في العمل وكم سعادتك بوجودهم. هناك العديد من الطرق التي يمكن أن تتبعها من أجل إظهار مدى تقديرك لهم جميعاً ولذلك سوف نقوم بوضع أفضل 10 طرق لإظهار التقدير للموظفين عن طريق التحفيز وكيفية تقديم المساعدات لهم.

 

قم بمدح عملهم

عندما يقوم أحد بعمله جيداً يجب عليك أن تقوم بمدحه وأن تشكره على أدائه، وعدم الاكتفاء بقول “لقد قمت بعمل جيد”، بالرغم من أنه عمل واجب عليه القيام به. أن تلك الكلمات البسيطة والمدح في عمله سوف يجعله سعيداً ويشعر أنه من أفضل الموظفين ويعطيه دافع ليخرج كل ما لديه ويبذل مجهود مضاعف.

 

عدم تصيد الأخطاء

لا تكن أبداً من المتصيدين للأخطاء وان أخطأ أحد من الموظفين لا تقم بالاستهزاء بعمله أو إظهاره موظفاً سيئاً. البعض يعتقد أنه في تلك الحالة سيقوم الموظف ببذل كل ما لديه في المرة القادمة لإثبات العكس ولكن في حقيقة الأمر سيشعر الموظف بحالة إحباط كبيرة ويبدأ احياناً في العناد كي يظهر أنه مستاء من تلك الطريقة في التعامل. هناك نوع آخر من المدراء دائما ما ينبشون وراء الموظفين لكي يظهروا أخطاءهم حتى يقوموا بمعاقبتهم أو خصم جزء من رواتبهم أن لم يجدوا أخطاء في عملهم فيبدؤون بافتعال مشكلات معهم بسبب التأخير في المواعيد أو أي أخطاء أخرى.

 

تحدث معهم عن اهتماماتهم

حديثك معهم عن أحوالهم الشخصية والسؤال عن عائلاتهم وهواياتهم وكيف يقضون عطلة نهاية الأسبوع الخاصة بهم يجعل الموظفين دائما في حالة نفسية جيدة حينما يشعرون بالاهتمام من جانب صاحب العمل أو المدير، في تلك الحالة هذا لا يعتبر فضول أو استطلاع بل هي إحدى أنواع التقرب إلى الموظفين وشعورهم بالتقدير والاهتمام. وخلق الأحاديث دائماً يجعل الجميع في حالة ود ويقرب الجميع من بعضهم البعض حتى وإن كان الحديث عن أحد الأفلام والرياضات المختلفة. وكلما كثر الحديث يمكنك معرفة شخصية العامل الذي أمامك عن طريق هواياته واهتماماته.

 

مراعاة عملهم وتقدير جهودهم

لا أحد ينكر حجم الجهد الذي يبذله الموظف أحياناً لكي يظهر عمله كأفضل عمل، والوقت والمجهود الذي بذله، لذلك يجب عليك توجيه الشكر وإظهار أن عمله رائع، وإن لم يكن كذلك، يمكنك توضيح ما تريد عن طريق إبداء ملاحظات دون أن تقلل من عمله أو تظهر له أن عمله كان سيئاً؛ فالأفضل أن تشكر العامل أولاً ثم تظهر له بأنك تقدر جهده وعمله قبل أن تقول له ملاحظاتك أو تنتقد شيئاً ما في عمله.

 

مراعاة الإجازات

أحيانا يضطر صاحب العمل لطلب بعض الأمور من الموظفين في أيام العطلة أو بعد انتهاء وقت العمل. يمكنك الطلب بشكل لائق إن كان الأمر ضرورياً، أو تأجيل العمل إلى ما بعد الإجازة. كما يمكنك تحديد التقويم ليعرف جميع الموظفين مواعيد الإجازات الخاصة بهم أو العطل الرسمية.

 

تقديم الهدايا الشخصية

من خلال الحديث مع الموظفين والزملاء سوف تتعرف على اهتماماتهم والأشياء المحببة لهم، لذلك يمكنك تقديم بعض الهدايا الصغيرة لهم كنوع من التقدير والإشادة بالمجهود الذي بُذل، هذه الطريقة سوف تجعل باقي الموظفين يعملون بجهد أكبر لكي يتلقوا نفس التحية أو الهدية الذي تلقاها زميلهم، وتلك الطريقة من أشهر الطرق المعروفة لتحفيز الموظفين.

 

المكافآت المالية

مكافآت نهاية العام، ومكافآت الحضور مبكراً، والمكافآت الربع سنوية تعتبر من أهم عوامل التحفيز، لذلك يجب عمل ميزانية خاصة بالمكافآت للموظفين الأفضل، حتى يبذلوا جهد أكبر ويشجعوا الباقي على بذل مجهود كبير.

 

توقف عن التفاخر

عادة ما يشعر الموظفون بالضيق كلما بدأ المدير أو صاحب العمل بالتفاخر أمامهم بمهاراته وإنجازاته، معتقداً أنه نوع من التحفيز، ولكن العاملين يشعرون أنه نوع من التكبر والتفاخر وإظهار أنه أفضل من الجميع.

 

التعامل ببساطة

التعامل ببساطة يجعل الجميع يشعرون بأنهم أخوة وأصدقاء وأنه لا يوجد أحد أفضل من الآخر، والبساطة في التعامل ليست في مجال العمل فقط بل في كل شيء. فعلى سبيل المثال لا تطلب من العاملين إحضار أغراضك الشخصية بشكل غير لائق، وإذا أخطأ العامل لا تقم بالتعامل معه بشكل عنيف أمام الجميع.

 

خلق روح الفريق

أهم إحتياجات الموظفين الأساسية هو حب المكان والشعور بالإنتماء والإطمئنان في العمل، ويتحقق ذلك من خلال الشعور بأنهم جزء من مجموعة عمل داعمة لهم جميعاً وأنهم جزء أساسي ومسؤول، مع خلق شعور الفريق الواحد بين الموظفين والذي يساعدهم بالشعور بالتقدير والانتماء.