بعضٌ من كل ما يتعلق بالموارد البشرية!
223
الأحد 10 أكتوبر 2021

أكثر الأسئلة التي يطرحها الموظفون الجدد على الموارد البشرية

يتطلع جميع الباحثين عن عمل للحصول على وظيفة تلاقي توقعاتهم وطموحهم، ويتبادر إلى ذهنهم الكثير من الأسئلة والأفكار من اللحظة الأولى لمعرفتهم عن توفر وظيفة شاغرة، وتتنوع ما بين الأسئلة التي توفر للموظف حقوقه الأساسية؛ كالأسئلة التي تتمحور حول قيمة الراتب، وأوقات الدوام، ونظام الإجازات والمغادرات، وبين الأسئلة التي تحفظ للموظف كرامته وتحافظ على صحته النفسية، وتوفر له بيئة إبداعية تلاقي شغفه وطموحه، وتتوافق مع قيمه ومبادئه، مثل توجهات الشركة، وسياسة العمل لديها، وخلوها من التمييز على أساس الجنس أو المكانة الاجتماعية، وطبيعة ونهج المدراء في الإدارة والتعامل مع موظفيهم، وبرامج التطوير المهني، وتمكين الموظفين، وغيرها.

 

تقول مي “في بداية مسيرتي المهنية كنت أريد فقط أن أحصل على وظيفة، أما الآن فقد أصبحت مدركة أن للموظف حقوق، وأن الخبرة الطويلة التي اكتسبتها على مدى سنوات من العمل رفعت وعيي ومعاييري وجعلتني لا أقبل بأي وظيفة، وأدركت أن بعض جهات الأعمال تفرق بالتعامل بين النساء والرجال كموظفين وعلاوات ورواتب، وعليه أصبحت أبحث جيداً عن تاريخ الشركة وسياستها، وعليه أبني قراري وأفرض شروطي”. في هذه المدونة نضع بين ايديكم “أكثر الأسئلة الشائعة التي يطرحها الموظفون الجدد على الموارد البشرية”، والتي أهمها: 

 

1- قيمة الراتب والمكافآت والحوافز

وفقاً لتقرير Payscale لعام 2021 فإن فقط 12.6% من الشركات تفصح عن قيمة الراتب عند الإعلان عن الوظيفة، لذلك فإن معظم المتقدمين يجهلون تماماً المقابل الذي من الممكن أن يتلقوه مقابل الوظيفة التي سيتقدمون لها،  وعليه فإن أكثر الأسئلة التي يطرحها الموظفون الجدد على الموارد البشرية هي: ما قيمة الراتب لهذه الوظيفة؟ فالموظف الجديد يتطلع بشغف لمعرفة قيمة الراتب والمكافآت والحوافز، لأن انخفاض الراتب من أكثر الأسباب شيوعاً لترك الموظفين لعملهم، ولا بد أن تمتلك جهات الأعمال نظام رواتب ومكافئات يلاقي توقعات الموظفين وخبرتهم وإمكانياتهم، ويدفعهم للاستمرار في الوظيفة.

 

2- نظام الإجازات والمغادرات وساعات العمل الإضافي

يتطلع الموظف باهتمام بالغ لمعرفة نظام الإجازات والمغادرات في مكان عمله الجديد، فمن الأمور الهامة التي يرغب في معرفتها بالإضافة الى آلية تقديم الإجازة والموافقة عليها هو إن كان يتم ترحيل الاجازات السنوية في حال لم يتم أخذها كاملة خلال العام، أو امكانية دفع مقابل مادي عن الأيام التي لم يتم الاستفادة منها، بالإضافة الى نظام المغادرات ودرجة مرونته، لأن ذلك سيتيح الفرصة للموظف الموازنة بين عمله وحياته الشخصية.

 

3- نظام التأمين الصحي

تعتبر الأسئلة التي تتعلق بالتأمين الصحي من أهم الأسئلة التي يطرحها الموظفون الجدد على الموارد البشرية وتحديداً بعد جائحة كورونا، والتي فرضت عليهم واقعاً جديداً أدركوا من خلاله أهمية توفير تأمين صحي لهم من قبل أماكن عملهم، فتوفير التأمين الصحي من قبل العمل يزيد من شعور الموظف بالأمان والإطمئنان على نفسه، مما يزيد من تركيزه ويرفع درجة رضاه عن العمل بنسبة كبيرة جداً. 

 

4- إجازة الأمومة وساعات الرضاعة 

قد تبني الكثير من العاملات قرار عملهن على اجابة هذا السؤال، سواء الموظفات الحوامل أو اللاتي يخططن للإنجاب على المدى القريب أو البعيد، وتعاني الكثير من السيدات من عدم وجود قوانين تحفظ لهن حقهن بإجازة أمومة كافية، لذلك تهتم العاملات في معرفة تفاصيل كاملة حول قوانين الأمومة، مثل حقها في الحصول على إجازة أمومة بأجر كامل لمدة عشرة أسابيع شاملة الراحة قبل الولادة وبعدها، بالإضافة إلى حقها في الحصول على إجازة مدفوعة الأجر لغرض إرضاع مولودها الجديد خلال السنة الأولى بشرط ألا يتجاوز إجمالي وقت الإجازة ساعة واحدة في اليوم، وذلك بالإستناد إلى ملف تعريف قانون العمل الوطني في الأردن، بالإضافة إلى توضيح حقوق إجازة الأمومة الصادر عن الاتحاد الأوروبي والذي يتضمن دليل قانون حماية الأمومة، والمترجم إلى اللغة العربية. 

 

5- سياسة الشركة وتوجهاتها وثقافتها

ينظر الكثير من المتقدمين للوظائف إلى الملف التعريفي للشركة وقوتها والانطباع السائد عنها في سوق العمل، ويحتاج الموظفون الجدد للشعور بالراحة في بيئتهم الجديدة، ويتطلعون لامتلاك مساحة للقيادة والابتكار، وخوض تجربة تتوافق مع شغفهم وإبداعهم، ويرتبط قبول الكثير من الموظفين العمل في بعض المؤسسات والشركات على تاريخ الشركة ووجهتها وثقافتها والقيمة التي تضيفها للمجتمع، بالإضافة لسياستها ونهجها، فقد يكون من المهم للموظف معرفة تاريخ الشركة ونبذها للعنصرية ومساواتها بين موظفيها، واحترامها وتقديرها للعاملين لديها، فمن الأسئلة الشائعة التي يطرحها الموظفون الجدد على الموارد البشرية ما هو توجه الشركة ورؤيتها وثقافتها، والبعد الإنساني في تعاملها مع الموظفين. 

 

6- التطوير المهني والشخصي ومهارات العمل

يقود شغف الإنسان الى مساحات لا حدود لها، ويطمح الموظف المتميز للوصول إلى مواقع هامة في عمله، ولا يكتفي بالمنصب الذي تعين فيه، لذلك يبرز الموظفون الشغوفين في بداية عملهم من خلال حرصهم على التطوير المهني والشخصي المستمر، واهتمامهم بالإلمام بكل ما يتعلق بدورهم، وينصب تركيزهم على برامج التدريب التي يوفرها العمل سواء على صعيد المهارات الشخصية أو المهارات المهنية والأكاديمية الإضافة إلى استمرارهم في التعلم الذاتي، وتدرك جهات العمل الناجحة والتي تبحث عن المنافسة والتقدم لتطوير موظفيها من خلال برامج التدريب المستمر، وقد تنفق على ذلك مبالغ طائلة لكي تمتلك أقوى الموظفين لديها لينعكس ذلك على مخرجات العمل وعلى وجودها واستمرارها في السوق، ووفقاً لتقرير (TLNT.com)، فإن ثلث الموظفين الجدد يتركون وظائفهم بعد حوالي ستة (6) أشهر، لذلك من المهم التركيز على دمج الموظفين الجدد في بيئة العمل واطلاعهم على كافة التفاصيل المتعلقة بالمهارات والخبرات والسمات اللازمة للقيام بالعمل، وفتح المجال لهم للمنافسة على مواقع قيادية تناسب طموحهم وقوتهم في مجال اختصاصهم.

 

7- تحفيز الموظفين والاهتمام بصحتهم النفسية

أصبحت الصحة النفسية من أكبر التحديات التي يواجهها الموظفين وأصحاب العمل بعد جائحة كورونا، ووفقاً لتقرير شركة أوراكل لتقنية المعلومات حول الصحة النفسية والذكاء الاصطناعي في العمل لعام 2020 فإن 85% من الموظفين الذين شملهم الاستطلاع أقروا أن لديهم مشاكل فيما يتعلق بالصحة النفسية وانعكست مباشرة على حياتهم الشخصية، وعليه وبعد جائحة كورونا قد يصبح سؤال الموظفين عن سبل تحفيزهم في العمل والأساليب المتبعة للحفاظ على صحتهم النفسية من أكثر الأسئلة الشائعة، فهم يميلون لأماكن العمل التي تظهر التقدير للموظفين، ويطغى عليها البعد الإنساني ولا يتم التعامل معهم فيها كالآلة، وتحفزهم بشكل دائم، وتوفر لهم أساليب وبيئة ملهمة، وتدرك الشركات الرائدة أهمية إعداد الموظفين الجدد وتأهيلهم ومساعدتهم على الاندماج في بيئة العمل، والاهتمام بالموظفين الموهوبين، والعمل على تطويرهم وتحفيزهم الدائم، لذلك تولي شركة ميناتيك اهتماماً بالغاً في التقنيات والبرمجيات التي تساعد جهات الأعمال على التركيز على موظفيها والاهتمام بدمجهم الأمثل في بيئة العمل، من خلال تطوير برنامج حلول إدارة المواهب ®Curio، والذي يتمتع بكامل الأدوات اللازمة لإبراز إمكانات الفريق، بالإضافة إلى مساعدة بيئات العمل على تقييم الأداء، التدريب والتطوير، تخطيط المسار الوظيفي واكتشاف المواهب.

 

وأخيراً فإن وعي الموظف بحقوقه في العمل وبحثه عن وظيفة نوعية أصبح يتزايد يوماً بعد يوم، لذلك فإن تركيز بيئات العمل على توفير احتياجات الموظفين ودعمهم وتمكينهم تساعدهم في الحصول على أفضل الكفاءات، التي قد تنجز العمل بطريقة تفوق التوقعات، وتساعدهم على المنافسة محلياً وعالمياً، لذلك من المهم التركيز على الأسئلة الشائعة التي يطرحها الموظفون الجدد، وعدم تجاهل احتياجاتهم، والتي تكشف عن طبيعة المتقدمين ووعيهم وجوانب تفكيرهم، والذين سيمثلون الشركة ويصبحون جزءاً لا يتجزأ منها، وقد يساعد الاهتمام بمتطلبات الموظفين للوصول إلى الرضا الوظيفي، وزيادة الدافعية لديهم، وتزيد من إقبالهم على العمل بشغف واهتمام، وتحفظ حقوقهم وتحقق لهم النجاح الذي ينعكس على نتائج العمل التي يتوقعها المدراء وأكثر.